الصفحة الرئيسية سياسة الخصوصية اتصل بنا

الثلاثاء، 1 يوليو 2014

كيفية الوقاية من العطش فى رمضان

كيفية الوقاية من العطش فى رمضان

شرب الكثير من الماء على السحور لن يحارب العطش، فجسمك سيتخلص من الماء الزائد بعد وقت قليل، إليك بعض النصائح لمحاربة العطش. والعطش في رمضان هي أكثر ما يؤرق تفكير الكثيرين، كيف يمكن أن نتجنب العطش في رمضان، وكيف يمكن أن نقلل حاجة جسمنا له.
كيفية الوقاية من العطش فى رمضان
كيفية الوقاية من العطش فى رمضان
نظراً لارتفاع درجة الحرارة وامتداد فترة الصوم لأكثر من 14 ساعة يومياً، يستمر الجسم بفقدان الماء خلال فترة الصيام، وعند الإفطار يحتاج الجسم إلى تعويض سريع للسوائل، وخاصة الماء، حتى لا يصاب بالجفاف الذي قد يتسبب في الإصابة بالعديد من المشاكل الصحية مثل جفاف الجلد، والأغشية المخاطية، الشعور بالتعب، الدوخة، صعوبة التركيز، النعاس، تشنج العضلات، الصداع وعدم انتظام ضربات القلب.

ومع ذلك، من الممكن أن نساعد أجسامنا في الحفاظ على مستوى الماء، ومقاومة الشعور بالعطش والتقليل من حدته عن طريق اتباع أساسيات التغذية السليمة خلال الشهر المبارك. وفيما يلي نستعرض أهم المهارات لتجنب العطش خلال شهر رمضان:

1- تجنب تناول الأكلات والأغذية المحتوية على نسبة كبيرة من البهارات والتوابل بخاصة عند وجبة السحور لأنها تحتاج إلى شرب كميات كبيرة من الماء بعد تناولها.

2- حاول أن تشرب كميات قليلة من الماء في فترات متقطعة من الليل.

3- تناول الخضروات والفواكه الطازجة في الليل وعند السحور فإن هذه الأغذية تحتوي على كميات جيدة من الماء والألياف التي تمكث فترة طويلة في الأمعاء مما يقلل من الإحساس بالجوع والعطش.

4- تجنب وضع الملح الكثير على السلطة والأفضل وضع الليمون عليها والذي يجعل الطعم مثيل للملح في تعديل الطعم هام جداً.

5- إبتعد عن تناول الأكلات والأغذية المالحة مثل السمك المالح والتي تدخل تحت اسم المخللات، فإن هذه الأغذية تزيد من حاجة الجسم إلى الماء.

6- يعتقد بعض الأشخاص إن شرب كميات كبيرة من الماء عند السحور يحميهم من الشعور بالعطش أثناء الصيام، وهذا إعتقاد خاطئ لان معظم هذه المياه زائدة عن حاجة الجسم لذا تقوم الكلية بفرزها بعد ساعات قليلة من تناولها.

إن الإكثار من السوائل في رمضان مثل العصيرات المختلفه والمياه الغازية يؤثر بشدة على المعدة وتقليل كفاءة الهضم وحدوث بعض الاضطرابات الهضمية، ويعمد بعض الأفراد إلى شرب الماء المثلج بخاصة عند بداية الإفطار وهذا لا يروي العطش بل يؤدي إلى انقباض الشعيرات الدموية وبالتالي ضعف الهضم، ويجب أن تكون درجة الماء معتدلة أو متوسطة البرودة وأن يشربها الفرد متأنيا وليس دفعه واحدة ودفع الطعام بالماء أثناء الأكل طريقة خاطئة لأنها لا تعطي فرصه للهضم وأكثر عمليات الهضم هو مضغ الطعام للحصول على هضم جيد.
ينصح أيضا بعدم شرب العصائر المحتويه على مواد مصنعة وملونة اصطناعيا والتي تحتوي على كميات كبيرة من السكر وقد ثبت عند أطباء التغذية انها تسبب أضرار صحية وحساسية لدى الأطفال، وينصح بإستبدالها بالعصائر الطازجة والفواكه .
نتمنى لڪم صيآمآ مقپولآ وآفطآرآ شهيآ 
 
مجلة الأنوثة | | | |